مجالات النشاط

/
/
ماذا نفعل معنا

كيف نعمل من أجل سلامة الأطفال؟

تسعى موسسة بطيرم لسلامة الطفل إلى اتخاذ إجراءات فعالة من أجل تحقيق رؤيا عالم آمن للأطفال. لهذا الغرض، نطبق النماذج الدولية مع ملاءمتها مع الاحتياجات الفريدة وثقافة الحياة في إسرائيل. نحن ندمج بين خمس استراتيجيات وقائية التي تعتبر فعالة في تعزيز سلامة الأطفال: البحث عن البيانات وتحليلها، والتدريب والاستشارة، وتعزيز السياسة العامة، وتطوير وتنفيذ برامج التوعية المجتمعية، وزيادة الوعي والشرح. يتم تحديث معلوماتنا وأبحاثنا وبرامجنا بانتظام وملاءمتها مع الواقع المتغير.

البحث وبيانات

تستخدم موسسة بطيرم البحث وجمع البيانات لرصد الاتجاهات في إصابات الأطفال وبناء برامج فعالة. تعتمد قاعدة بياناتنا الفريدة على بيانات الوفيات والإصابات التي تم جمعها من وسائل الإعلام بالإضافة إلى البيانات التي تم جمعها من 25 مستشفى في جميع أنحاء البلاد. البيانات مفهرسة باستخدام كود MDS كود جمع دولي الموصى به من قبل موسسة الصحة العالمية.
قاعدة البيانات هي الخطوة الأولى في مبادرتنا لإنشاء سجل إصابة وطني لإصابات الأطفال.
يقوم باحثونا الرائدون بكتابة ونشر البحوث والمقالات المتعلقة بالسياسات وإجراء دراسات التقييم التي تحدد فعالية برامجنا. يتعاون قسم البحث مع الباحثين والجامعات ومعاهد البحث في إسرائيل وحول العالم.

التوعية

تعمل الموسسة على رفع الوعي العام بقضية سلامة الأطفال والوقاية من الإصابات. نعمل على تطوير معرفة ومعلومات متاحة للمهنيين والأهل والأطفال من جميع الأعمار. تمت ملاءمة جميع المعلومات لدينا ثقافياً ولغوياً لجميع الفئات السكانية. يعتمد نظام المعلومات لدينا على نشر المقالات والمقابلات في وسائل الإعلام والحملات المستهدفة والنشاط الموسع على الشبكات الاجتماعية والبرامج المجتمعية. بالإضافة إلى ذلك، نقوم بتشغيل مركز خبراء رقمي وممثلي خدمة لتقديم إجابة دقيقة لأي سؤال يتعلق بسلامة الأطفال.

إرشاد واستشارة

يقوم مركز التدريب لدينا بإجراء دورات تدريب واستشارة وجاهية في جميع أنحاء البلاد بالإضافة إلى جلسات عبر الإنترنت. يصل فريق خبراء سلامة الأطفال التابع لموسسة بطيرم إلى عشرات الآلاف من المهنيين والأهل كل عام. استنادًا إلى خبرتنا الفريدة، فزنا على مر السنين بمناقصات لتوفير التدريب والإرشاد للعاملين في مجال الصحة والتربية والتعليم وغيرهم من المهنيين الحكوميين.

يشمل إرشادنا:

  1. دورة تدريبية لفني مقاعد الأمان، معتمدة دوليًا من قبل Worldwide Safe Kids

   (معتمدة من قبل هيئة سلامة الطرق الوطنية الأمريكية)

  1. تدريب على السلامة في أقسام الولادة للأهل الجدد وتدريب الأهل الذين يدخل أطفالهم إلى المستشفى بسبب الحوادث
  2. تدريب على السلامة للأهل في عيادات متابعة تطور الطفل
  3. برامج السلامة للأطفال الصغار في مراكز الرعاية النهارية
  4. برامج قيادة للمراهقين – الشباب كمُعززين لسلامة المجتمع
  5. السلامة في العمل – تدريب المراهقين العاملين بعد المدرسة
  6. دورات لتعزيز السلامة والوقاية من الإصابات وجلسات استشارية للفرق المهنية في مجال الصحة العامة
  7. دورات لتعزيز السلامة ومنع الإصابات وجلسات إرشاد للطلاب الجامعيين وطواقم التربية والتعليم
  8. دورة السلوك الآمن لتأهيل مديري وموظفي مراكز الرعاية النهارية والطواقم
  9. محاضرات حول الوالدية الآمنة لعامة الناس والمنظمات الكبيرة


تعزيز السياسة العامة

نؤمن أن لكل طفل الحق في أن يكبر بسلامة وأن سلامة الأطفال هي مسؤولية الحكومة. على مر السنين، أنشأت الموسسة خارطة طريق لسلامة الأطفال وعرضتها أمام الكنيست والوزارات الحكومية. نحن نرى أهمية كبيرة في تعزيز البرامج متعددة الأنظمة التي تقودها الحكومة والبنى التحتية من أجل تحقيق هدف تعزيز ثقافة السلامة والنتائج الملموسة في الوقاية من الإصابات. ولهذه الغاية، نتعاون مع الحكومة، ونساعد في نقل معرفة

دولية وفي تنفيذ العمليات ضمن المسؤولية الوظيفية للوزارات الحكومية المختلفة.

بالإضافة إلى ذلك، فإننا نبادر بالتشريعات والأنظمة المتعلقة بسلامة الأطفال ونعززها. نحن نوفر المعلومات والبيانات وتوصيات سياسية لصانعي القرار ونشارك في المناقشات البرلمانية واللجان الوطنية والمنتديات الوطنية لتعزيز سلامة الطفل. نحن أعضاء في لجان المعايير التي تضمن منتجات وأنظمة آمنة في جميع جوانب الحياة في المنزل والساحة العامة، ابتداءً من تقديم المشورة بشأن تغييرات السلامة وإلى التصويت على الاستثمار المطلوب في البنية التحتية للسلامة، وخاصة في المجتمعات منخفضة الدخل.

تطوير وتنفيذ الأنشطة في المجتمع

من أجل تحقيق النتائج، يجب الدمج بين تغيير بيئي والتغييرات السلوكية، تحدث التغييرات من خلال المعرفة واعتماد الإجراءات المعمول بها لأكبر عدد ممكن من العائلات. نعمل مع جميع الفئات السكانية في إسرائيل ونعمل على تكييف البرامج والأدوات الفعالة مع أنماط الحياة والثقافات واللغات المختلفة. هناك تفضيل للبرامج التدريجية التي يمكن أن تصبح ثابتة وتحدث تأثيرًا واسع النطاق. نحن نركز بشكل خاص على النشاط داخل الفئات السكانية المعرضة للخطر. بدعم من مختلف الوزارات الحكومية والمجالس المحلية والمؤسسات والتبرعات من الكيانات التجارية والأفراد، وصلنا إلى العديد من المجتمعات في جميع أنحاء البلاد.

برامجنا الرائدة:

آمن في مدينتي

نموذج مبتكر لتعزيز السلامة والوقاية من الإصابات مصمم للسلطات المحلية في جميع أنحاء البلاد. تم ملاءمة النموذج ثقافيًا مع مجموعات سكانية محددة (علمانيين وعرب وحراديم) ويتكون من حزمة برامج للاختيار من بينها. تقوم كل سلطة محلية تنضم إلى النموذج بإنشاء بنية تحتية بلدية لتعزيز السلامة، وتتمتع بأنشطة لرفع مستوى الوعي العام في المراكز التعليمية والمجتمعية بما في ذلك الأنشطة العائلية والجماعية والفردية من أجل رفاهية السكان المحليين. تم تطبيق النموذج من قبل خبراء سلامة بطيرم وبالتعاون الوثيق مع مختلف الأقسام البلدية.

 

تعزيز السلامة ومنع الإصابات في المجتمع البدوي في النقب

السكان البدو في النقب هم المثال الأكثر حدة على الضواحي الاجتماعية والجغرافية عالية الخطورة، ويبرزون بشكل خاص بمعايير منخفضة للصحة ومتوسط العمر المتوقع مقارنة بجميع المجتمعات الإسرائيلية الأخرى. منذ عام 2010، كانت موسسة بطيرم تشغل برنامج توعية مجتمعية الذي شمل ال- 9 سلطات الأكبر في المنطقة بدعم من السلطة البدوية في وزارة الزراعة ودعم أقسام المسؤولية التنظيمية في مجموعة ميجدال للتأمين وكيل.

يشمل البرنامج تدريب موظفي المجالس المحلية والمعالجين المهنيين، وتدريب مجموعات القيادة الشبابية الذين يكتسبون المعرفة بموضوع السلامة ويتطوعون في المجتمع بأنفسهم، وأنشطة السلامة التربوية للأطفال الصغار في مراكز الرعاية النهارية، وتدريب الأمهات على السلامة في عيادات الأطفال، والزيارات المنزلية للأسر التي لديها أطفال صغار والتي تتم من قبل “مدربات سلامة” محلية (وبالتالي تعزيز المرأة المحلية). يتم إعداد البرامج بالتعاون مع الجمهور وبمشاركة القيادة الدينية للمجتمع. يتم التعبير عن التعاون المثمر، من بين أمور أخرى، عبر بناء غرف ألعاب آمنة داخل المساجد المحلية، مما يسمح للأطفال بتجنب الأخطار في الحيز العام الذي يتسم ببنية تحتية رديئة.

 

جيل لأجل جيل – جدات يعززن الأمان وكمحدثات للتغيير في المجتمع العربي في الجليل

مجموعات نشطة من النساء الكبيرات في السن في المجتمع، اللاتي تم تدريبهن ليصبحن خبراء في السلامة ويصبحن وكيلات للتغيير في مدينة سكناهم. تشمل الأنشطة الجماعية الأنشطة المجتمعية للنساء مثل التدريب على السلامة للأمهات الجدد، والزيارات المنزلية لتحديد المخاطر والتدريب على ملاءمة المنزل للأطفال، ودروس السلامة للأطفال في المدارس الابتدائية. تشارك بعض المجموعات باستكمالات للسلامة المهنية في العمل وتعمل مقابل السلطة المحلية لتحسين البنى التحتية الآمنة. يقوي هذا البرنامج النساء، ويعزز نقل المعرفة من جيل إلى آخر من خلال التطوع. تم إنشاء المجموعة الأولية بدعم من صندوق هيلينج ومجموعات إضافية بدعم من متبرعين كرماء إضافيين.

 

مجموعات سفراء بطيرم

نشاط في أكثر من 12 مجتمعًا عربيًا في شمال إسرائيل، والذي ينتشر في المجتمعات العربية واليهودية في جميع أنحاء البلاد. تعمل هذه المجموعات على تعزيز السلامة في مجتمعاتهم عن طريق إرسال رسالة أسبوعية – نصيحة منقذة للحياة. تبادر المجموعات بأنشطة تعليمية تطوعية من خلال العالم الرقمي وكذلك في المدارس ومراكز الرعاية النهارية والمراكز المجتمعية.

 

منزل آمن – تعزيز السلامة ومنع الإصابات للفئات السكانية المعرضة للخطر الذين يعيشون في المساكن العامة

زيارات منزلية التي تركز على تمكين الوالدين وتقديم المشورة بشأن سلامة الطفل في المنزل. يرافق البرنامج مسح منزلي وتعديلات أساسية لمخاطر السلامة.

אנחנו פה בשביל לעזור לכם לשמור על הילדים

הצטרפו לניוזלטר וקבלו מידע מציל חיים

שמחים שהצטרפת לניוזלטר של ארגון בטרם!

קורס למנהלות מעונות