ما الذي يؤذي الأطفال

الوقاية من الغرق

الغرق هو ثاني أكثر أسباب الوفاة شيوعًا. يحدث الغرق بسرعة وبصمت. الطفل الغارق لا يصرخ ولا ينذر بأنه في خطر لأن فمه وأنفه مغطى بالماء. في غضون دقيقتين من لحظة الغرق يفقد الطفل وعيه وبعد 4-6 دقائق يحدث تلف دماغيا لا رجعة فيه حتى الموت. يمكن للسلوك الآمن في محيط المياه أن ينقذ الأرواح.

سن الولادة حتى سنة

يمكن للأطفال الرضع أيضًا أن يغرقوا في المياه الضحلة على عمق بضع سنتيمترات. لا تترك الأطفال الرضع بمفردهم، بالقرب من الماء – ولو للحظة.

يوصى بخوض عملية التأقلم مع الماء بمصاحبة الطفل في الأشهر الأولى من حياته، استعدادًا لمهارات السباحة اللاحقة. في حوض الاستحمام، يوصى بتقطير الماء على الوجه والرأس والسماح له بالاستلقاء عندما يكون جسده كله في الماء باستثناء الرأس – كذلك على الظهر وعلى البطن ايضًا.

في حوض الاستحمام 

  • لا نترك الطفل دون مراقبة، حتى ولو للحظة
  • نمسك الطفل في جميع أوقات الاستحمام لا توجد وسيلة سواء (جوانب، وسادة عائمة، او غيرها) بديلة لحمل الطفل
  • احرصوا مسبقًا على إحضار جميع اللوازم الضرورية للاستحمام – المناشف وأدوات الاستحمام وما إلى ذلك.
  • إذا كان هناك شيء ناقص- نطلب المساعدة أو نخرِج الطفل من الماء.

في المنزل

  • نقوم بتفريغ بركة السباحة القابلة للنفخ والدلو والاحواض فور إنهاء الاستخدام
  • يجب أن تكون البركة المنزلية مسورة وأن يتم تركيب بوابة بقفل آلي لمنع دخول الأطفال دون إشراف
  • في محيط الماء لا تترك الطفل دون مراقبة، ولو للحظة نحرص دائمًا على التواصل البصري والحسي

في البركة، على الشاطئ وعند التنزه

  • لا نترك الطفل دون مراقبة، حتى ولو للحظة. نحرص دائمًا على التواصل البصري والحسي
  • نحدد دائمًا شخصًا يكون بالغًا ومسؤولًا تتمثل وظيفته في مراقبة الطفل على مسافة قريبة ودون أي مصادر إلهاء او تشتيت
  • لا ننزل إلى البحر بدون خدمات إنقاذ نشطة
  • لا تحجز عطلة قبل التأكد من أن البركة مسيجة وبه بوابة مثبتة بقفل آلي
  • تعتبر اطواق البحر للأطفال الرضع خطرة الاستخدام

عمر سنة حتى 4 سنوات

ينجذب الأطفال إلى الماء. يقع مركز ثقل الأطفال في الجزء العلوي من الجسم، لذلك يميلون إلى الوقوع في الماء عندما يسقط الرأس إلى الأمام. عندما يتم تغطية الفم والأنف بالماء، لا يمكنهما النهوض بشكل مستقل – وهم في الواقع يكونون في حالة غرق. قد يغرق الأطفال أيضًا في المياه الضحلة على عمق بضع سنتيمترات.

يوصى بخوض عملية التأقلم مع الماء بمصاحبة الطفل في الأشهر الأولى من حياته، استعدادًا لمهارات السباحة اللاحقة.  في حوض الاستحمام، يوصى بالسماح له بالاستلقاء عندما يكون جسده كله في الماء – كذلك على الظهر وعلى البطن ايضًا, وغمس الرأس في الماء حتى الأذنين. في البركة يوصى بتشجيع الطفل على القفز في الماء وغمس الرأس وأداء حركات الإمساك.

في حوض الاستحمام 

  • لا نترك الأطفال الصغار وحدهم في حوض الاستحمام، حتى لو للحظة!
  • احرصوا مسبقًا على إحضار جميع اللوازم الضرورية للاستحمام – المناشف وأدوات الاستحمام وما إلى ذلك.
  • إذا كان هناك شيء ناقص- نطلب المساعدة أو نخرِج الطفل من الماء.

في المنزل

  • نقوم بتفريغ بركة السباحة القابلة للنفخ والدلو والاحواض فور إنهاء الاستخدام
  • يجب أن تكون البركة المنزلية مسوة وأن يتم تركيب بوابة بقفل آلي لمنع دخول الأطفال دون إشراف
  • في محيط الماء لا تترك الطفل دون مراقبة، ولو للحظة نحرص دائمًا على التواصل البصري والحسي

في البركة، على الشاطئ وعند التنزه

  • نحدد دائمًا شخصًا يكون بالغًا ومسؤولًا تتمثل وظيفته في مراقبة الطفل على مسافة قريبة ودون أي مصادر إلهاء او تشتيت
  • يوصى باستخدام العوامات اليدوية، ولكنها ليست بديلاً عن المراقبة
  • لا ننزل إلى البحر بدون خدمات إنقاذ نشطة
  • لا تحجز عطلة قبل التأكد من أن البركة مسيجة وبه بوابة مثبتة بقفل آلي
  • ينصح بتعلم السباحة بدءًا من سن 4 سنوات وحسب قدرات الطفل.
  • تعتبر اطواق البحر خطرة الاستخدام

سن 5-9

  • ينصح ببدء تعلم السباحة من سن 4 سنوات، وحسب قدرات الطفل
  • في بداية موسم السباحة، من الضروري مراقبة قدرات التحكم في المياه والسباحة للأطفال
  • يجب مراقبة الأطفال الذين لا يستطيعون السباحة عن كثب في محيط المياه
  • من الممكن السماح للأطفال بالسباحة بشكل مستقل تدريجيًا، فقط بعد أن يظهروا قدرتهم على التحكم في المياه: دخول الماء بمفرده، والسباحة المستقلة 25 مترًا على الأقل (نصف بركة أولمبية)، والغوص بمفرده، والدوران في الماء والخروج من الماء بمفرده.
  • لا ننزل إلى البحر بدون خدمات إنقاذ نشطة
  • في البحر وفي حمام السباحة من الضروري اتباع تعليمات المنقذ
  • لا يمكن التنبؤ بالبحر فهو خطير حتى بالنسبة للسباحين المحترفين. يجب إيلاء اهتمام خاص عند السباحة، لذا ابق مع الأطفال في الماء طوال فترة السباحة
  •  

سن 10-14

    • من الممكن السماح للأطفال بالسباحة بشكل مستقل تدريجيًا، فقط بعد أن يظهروا قدرتهم على التحكم في المياه: دخول الماء بمفرده، والسباحة المستقلة 25 مترًا على الأقل (نصف بركة أولمبية)، والغوص بمفرده، والدوران في الماء والخروج من الماء بمفرده.
    • لا تنزل البحر بدون خدمات إنقاذ نشطة
    • في البحر وفي حمام السباحة من الضروري اتباع تعليمات المنقذ
    • يجب نزول الماء مع شخص بالغ أو أصدقاء
    • لا يمكن التنبؤ بالبحر فهو خطير حتى بالنسبة للسباحين المحترفين. حتى عندما يكون البحر هادئًا ظاهريًا، فقد تتجمع فيه تيارات وانجرافات قوية يمكن أن تخلق دوامات. لذا يجب إيلاء اهتمام خاص عند السباحة به.
    • لا تمشي على الرصيف ولا على كاسر الأمواج ولا تسبح بالقرب منهم
    • أثناء الظلام اقضِ الوقت فقط على الشاطئ ولا تنزل الماء

    متى يمكن السماح للطفل الذهاب بمفرده إلى البحر أو إلى البركة؟

    • نتأكد من أن الطفل يسبح جيدًا ويظهر القدرة على التحكم في المياه ويتصرف بمسؤولية
    • نتأكد من وجود خدمات إنقاذ نشطة
    • نتحدث مع الأطفال حول حدود السلوك والضغط الاجتماعي واتخاذ القرارات بصورة مسؤولة
    • من المستحسن في المرات الاولى أن يكون الوالدان في المحيط وأن يراقبا سلوك الطفل عندما يكون مع الأصدقاء

     

سن 15-18

  • من الممكن السماح للأطفال بالسباحة بشكل مستقل تدريجيًا، فقط بعد اجتياز اختبار المنقذ الذي يحدد أنهم ناضجون لذلك
  • لا تنزل البحر بدون خدمات إنقاذ نشطة
  • أثناء الظلام اقضِ الوقت فقط على الشاطئ ولا تنزل الماء إطلاقاً
  • لا ننزل البحر وحدنا
  • في البحر وفي حمام السباحة من الضروري اتباع تعليمات المنقذ
  • استخدام المواد المحظورة مثل المخدرات والكحول خطير بشكل خاص داخل الماء
  • لا يمكن التنبؤ بالبحر فهو خطير حتى بالنسبة للسباحين المحترفين. حتى عندما يكون البحر هادئًا ظاهريًا، فقد تتجمع فيه تيارات وانجرافات قوية يمكن أن تخلق دوامات. لذا يجب إيلاء اهتمام خاص عند السباحة به.
  • لا تمشي على الرصيف ولا على كاسر الأمواج ولا تسبح بالقرب منهم
  •  

اقرأ المزيد عن إساءة معاملة الأطفال

אנחנו פה בשביל לעזור לכם לשמור על הילדים

הצטרפו לניוזלטר וקבלו מידע מציל חיים

שמחים שהצטרפת לניוזלטר של ארגון בטרם!

קורס למנהלות מעונות